الحوثي تمنع دخول الأغذية والمساعدات إلى حشا الضالع ..وتمنع دخول الدقيق إلى مناطق سيطرتها

(شبكة الطيف) عدن + الضالع

أكدت مصادر محلية أن ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران، تواصل منع دخول الدقيق القادم من المحافظات المحررة إلى المناطق الخاضعة لسيطرتها.

وأوضحت المصادر أن الحوثي قامت باحتجاز عدد من الشاحنات التجارية المحملة بمادة الدقيق المحلي القادم من عدن، في منافذ الراهدة ونهم وعفار، التي استحدثتها العصابة الحوثية.

وأشارت إلى أن عملية حجز الشاحنات تكبد التجار خسائر مادية باهظة نتيجة بقاء مادة الدقيق على متن الشاحنات بين الأمطار والشمس.

وتواصل ميليشيا الحوثي ، حصارها الخانق على أبناء منطقة الحشا في محافظة الضالع (جنوب اليمن) منذ أسبوع.

وقالت مصادر محلية ان الحوثي تمنع دخول الأغذية والمساعدات إلى المواطنين المحاصرين في المنطقة.

وأوضحت المصادر أن عصابة جماعة الحوثي تقوم بإرسال تعزيزات إضافية لتعزيز حملتها التي تحاصر قرى المعاهرة وحبيل المكيدم والخرابة في مديرية الحشا منذ أسبوع.

وكانت منظمة حقوقية يمنية كشفت، يوم الجمعة، عن هجمة وحشية جديدة نفذتها مليشيا الحوثي على 3 قرى سكنية في الحشا، اعتقلت خلالها أكثر من 72 مواطنا بينهم 15 طفلا.

وقالت منظمة ميون لحقوق الإنسان في اليمن، في بيان لها، إن المليشيا الحوثي دفعت بعشرات الآليات قتالية ومئات المسلحين المدججين بالأسلحة لحصار قرى المعاهرة وحبيل المكيدم والخرابة في الحشا.

وأرجع البيان سبب الهجمة التي وصفها بالوحشية، إلى رفض الأهالي سيطرة مليشيا الحوثي على حاجز مائي في منطقتهم وقيامها بحفر بئر ارتوازية لتزويد المواقع العسكرية المستحدثة ومبنى إدارة الأمن بالمياه، مشيرا إلى أن المنطقة تعاني شح المياه، حيث يعتمد أهاليها على آبار مياه سطحية يخشون جفافها بسبب هذه الإجراءات غير المدروسة.